الصين: نعمل على تعزيز مبادرة “الحزام والطريق” والزراعة مع كمبوديا

أكدت الصين وكمبوديا أهمية تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

جاء ذلك خلال لقاء رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني “كبير المشرعين الصينيين”، “لي تشان شو” مع رئيس مجلس الشيوخ في كمبوديا “سامديتش ساي تشو”” في العاصمة الصينية “بكين”.

وقال شو إن الصين تؤمن بضرورة معاملة الدول بعضها البعض على أساس المساواة والاحترام المتبادل، بغض النظر عن حجمها وقوتها وثروتها، مضيفاً أن العلاقات مع كمبوديا قدمت نموذجًا مثاليًا لدبلوماسية الجوار الصينية القائمة على الود والإخلاص والمنفعة المتبادلة والشمول.

موضحًا أن بلاده ستواصل دعم شعب كمبوديا في اختيار مسار التنمية المناسب لظروفه الوطنية، وستعزز التعاون في بناء مبادرة “الحزام والطريق” والزراعة والبنية الأساسية.

مؤكدًا استعداد الصين لمساعدة كمبوديا في تحقيق الاستقرار والتنمية وتحسين مستوى معيشة مواطنيها.

معرباً عن أمله في تعزيز التبادلات بين “المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني” و”مجلس الشيوخ والجمعية الوطنية” في كمبوديا، من أجل دعم العلاقات الثنائية.

من جانبه، قال رئيس مجلس الشيوخ في كمبوديا “سامديتش ساي تشوم” إن كمبوديا تعتبر الصين صديقًا حقيقيًا، وإن بلاده مستعدة لتقديم المزيد من ثمار التعاون.