التكبالي يؤكد تورط جهات خارجية ودول تدّعي أنها أتت لإنقاذ ليبيا في تفجير الماجوري

خاص ليبيا 24

أدان عضو مجلس النواب، علي التكبالي، التفجير الإرهابي الذي استهدف مسجد «سعد بن عبادة» في مدينة بنغازي، قائلاً: «القتلة يُحاولون إقناع الملأ بأنهم يجاهدون في سبيل الله لنشر دين الله».

وقال التكبالي، في تصريح لقناة ليبيا 24 أنّ ما يحدث في مدينة بنغازي هو «نهاية الإرهاب الذي تمت هزيمته شعبيا ورسميا وعسكريا، فلجأ إلى حرب الضعفاء».

ورجح التكبالي، ” تورط جهات خارجية ودول تدّعي أنها أتت لإنقاذ ليبيا من مأساتها، وهي تحظى بالقبول من بقايا الإخوان الذين داسوا على حرمة ترابها”.

وأضاف:” ما يحدث في بنغازي هو نهاية الفكر المتأسلم الذي تمت هزيمته شعبيا ورسميا وعسكريا، فلجأ إلى حرب الضعفاء، والتنطع في فكر ليس منه رجاء”، حسب تعبيره

وأكد التكبالي،” ان الهدف من هذه المجازر إحراق كل الجسور كي لا يخرج الحق المقهور من بين السطور الزائفة”.