البرلمان العربي يقر منهجية جديدة لرصد وحل الأزمات الليبية

قال رئيس البرلمان العربي “مشعل بن فهم السلمي” أن الحل السياسي للأزمات المستحكمة في بعض الدول العربية أصبح ضرورة لا تحتمل التأجيل ، في إشارة إلى ليبيا .

و أوضح السلمي، في افتتاح الجلسة الثالثة من دور الانعقاد الثاني للفصل التشريعي الثاني للبرلمان العربي، اليوم الثلاثاء، أن البرلمان اعتمد منهجية عمل جديدة، بإصدار تقريرٍ يرصد ويُحلل مستجدات الأحداث والتطورات على الساحة العربية، ويقدم حلولاً لها.

وأضاف السلمي أن الجلسة الماضية تناول التقرير الأول للحالة السياسية في العالم العربي، الأزمات والصراعات التي تمر بها بعض دولنا العربية، كما هو الحال في سوريا وليبيا واليمن والصومال، وأكد التقرير على ضرورة التصدي لخطر التدخل الخارجي من بعض الدول الإقليمية في شؤوننا الداخلية.

و أشار السلمي إلى أن البرلمان يعكف حالياً على إصدار التقرير العربي الأول لحالة حقوق الإنسان في الوطن العربي لعام 2018.

الجدير بالذكر أن أعضاء لجنة الخارجية بالبرلمان العربي اجتمعوا، أمس الاثنين، للتحضير لدور الانعقاد الثالث من الفصل التشريعي الثاني للبرلمان العربي.