فبراير النطق بالحكم على ليبيين في الإمارات

12671825_934637499924900_1412228368578508057_o

 

قررت المحكمة الاتحادية العليا في دولة الإمارات تأجيل جلسة النطق بالحكم على ليبيين أثنين متهمين بالانخراط في منظمة “إرهابية”، وذلك بعد المرافعة الختامية لمحاميهما “علي المناعي”، حيث قررت هيئة المحكمة حفظ الدعوى إلى يوم التاسع والعشرين من الشهر الجاري للنطق بالحكم النهائي في القضية، التي تتمثل في اتهام مواطنين ليبيين بالانضمام لمجموعات “فجر ليبيا” ودعم مليشياتها بالمال والتجهيزات، ما صنفته النيابة العامة في الإمارات بالانضمام إلى تنظيم “إرهابي”.

ودافع “المناعي” عن موكليه بنفي تهمة تفجير سفارة الإمارات في ليبيا عن “فجر ليبيا”، وحمل المسؤولية لتنظيم الدولة “داعش”، واعتبر أن التهم الموجهة للمتهمين باطلة لإنه لم توجه لهما تهمة من قبل السلطات الليبية، وهما يحاكمان على فعل حدث خارج حدود الإمارات، وبعد اكتمال مرافعة الدفاع قررت المحكمة تأجيل جلسة النطق بالحكم إلى آخر الشهر الجاري.