أدوية ضغط الدم طريق إلى السرطان

أفادت دراسة بريطانية جديدة بمخاطر محتملة لحبوب ضغط الدم، على صحة كثير من الناس، وفق ما ذكرت صحيفة “تلغراف” البريطانية، السبت.

وأوضحت الدراسة، أن نحو  مليوني بريطاني، أصبحت أدوية تنظيم ضغط الدم ACE Inhibibtors قد تزيد من خطر الإصابة بسرطان الرئة بنسبة الثلث تقريبا في صفوف المصابين بهذا الداء المزمن، مشيرة إلى أنه ترتفع نسبة خطر الإصابة بهذا المرض لمن يتعاطون الدواء لمدة خمس سنوات، بنسبة 22 بالمئة.

وفحصت الدراسة النتائج المترتبة على تناول الدواء على إنزيم يتحكم في ضغط الدم لمدة لا تقل عن 10 سنوات، فبينت النتائج أن 31 بالمئة من هؤلاء كانوا عرضة للإصابة بمرض سرطان الرئة، مضيفة بأن العلاقة بين أدوية ضغط الدم وسرطان الرئة من خلال تراكم مواد كيميائية تم العثور عليها في الأورام.

وقال المؤلف الرئيسي للدراسة، لوران أزولاي، المختص في علم الأوبئة السرطانية في جامعة ماكغيل في مونتريال بكندا إنه على الرغم من أن حجم العلاقة بين الدواء والتسبب بالسرطان متواضعة، فإن هذا الدواء يعد واحدا من أكثر فئات الأدوية التي يتم وصفها على نطاق واسع.