دراسة جديدة: قصار القامة أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري

أكدت دراسة جديدة أنّ قصار القامة أكثر عرضة لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

وأوضحت الدراسة أنه كلما ازداد طول الشخص 10 سنتمترات تراجع بشكل وسطي خطر إصابته بمرض السكري 41% لدى الرجال و33% لدى النساء.  

وشملت الدراسة 3 آلاف ألماني تتراوح أعمارهم بين 35 و 65 عاما، وتمّ اختيارهم من بين 27 ألف مشارك في دراسة موسعة حول الصحة، وكشف الباحثون أنّ المشاركين الذين يتمتعون بوزن طبيعي، كلما ازداد طولهم 10 سنتيميترات، تراجع احتمال إصابتهم بالسكري 86% لدى الرجال و67% لدى النساء.

في المقابل فإنّ الأشخاص الذين يعانون من وزن زائد أو من البدانة، يتراجع هذا الخطر 36% و 30% على التوالي.

وأشارت الدراسة إلى أن الرابط بين قصر القامة واحتمال أكبر للإصابة بالسكري، قد يكون عائداً إلى مستوى أقل من الدهون في الكبد وإلى خصائص قلبية أيضية أفضل.