نوع غامض من الالتهاب الرئوي يسببه فيروس كورونا في الصين

ذكر تقرير إعلامي صيني اليوم الخميس أن النوع الغامض من الالتهاب الرئوي الذي انتشر في مدينة ووهان بوسط الصين، ربما يكون ناتجا عن نوع جديد من فيروس كورونا (الفيروس التاجي).

ويثير ظهور الفيروس المخاوف فيما يستعد مئات الملايين من الأشخاص من السفر خلال عطلة العام الصيني الجديد في وقت لاحق من الشهر الجاري.

ولم توص منظمة الصحة العالمية اليوم الخميس بفرض حظر سفر إلى الصين.

وأضافت الصحة العالمية “التحديد الأولي لفيروس جديد في فترة قصيرة من الوقت هو إنجاز ملحوظ ويؤكد على قدرة الصين المتزايدة على إدارة موجات (الفيروسات) الجديدة”.

وتوصلت مجموعة من العلماء الذين حللوا تسلسل جينوم الفيروس إلى نتيجة أولية مفادها أن هذا هو نوع جديد من فيروس كورونا، حسبما ذكر تلفزيون الصين المركزي. وتم التعرف على الفيروس نفسه في 15 مريضا.

يشار إلى أن فيروسات كورونا يمكنها إصابة الحيوانات والبشر، وتتسبب في أعراض تتراوح ما بين نزلات البرد الشائعة إلى الأمراض الشديدة مثل تلك الناتجة عن المتلازمة التنفسية الحادة (سارس) ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (ميرس).

وذكرت سلطات الصحة في ووهان يوم الأحد أنه تم تشخيص إصابة 59 مريضا بذلك الشكل الغامض من الالتهاب الرئوي، ومن بينهم سبعة في حالة حرجة.

 وحتى ليل الأربعاء، شفي ثمانية أشخاص وخرجوا من المستشفى، بحسب تلفزيون الصين المركزي.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن العديد من المرضى كانوا يعملون في نفس سوق السمك أو زاروه ويقع في ووهان عندما مرضوا في كانون ديسمبر.

وكان ذلك المرض قد أثار قلقا في دول مثل تايوان وهونج كونج وكوريا الجنوبية وتايلاند والفلبين ، حيث قال المسؤولون إنهم سيقيمون مناطق للحجر الصحي أو يفحصون المسافرين من الصين بحثا عن علامات المرض.

كما أصدرت السفارة الأمريكية في الصين تحذيرا صحيا يوجه المسافرين إلى ووهان إلى تجنب الاختلاط بالحيوانات وأسواق الحيوانات واللحوم غير المطهية والاتصال بالأشخاص المرضى.