رئيس الاكوادور السابق يطلب اللجوء في بلجيكا

طلب رئيس الإكوادور السابق رفائيل كوريا المطلوب للقضاء في بلاده بتهمة الضلوع في اختطاف سياسي معارض، حق اللجوء في بلجيكا.

وأفادت وكالة “فرانس برس” بأن كوريا، الذي يقيم حاليا في بلجيكا، توجه بهذا الطلب إلى سلطات البلاد في الصيف الماضي.

وأصدرت المحكمة الوطنية في كيتو عاصمة الإكوادور في يوليو الماضي مذكرة اعتقال بحق كوريا الذي كان رئيسا للبلاد في الفترة من 2007 إلى 2017، لعدم التزامه بطلب المحكمة الظهور أمامها مرة واحد كل 15 يوما اعتبارا من الـ 2 يوليو، وذلك في إطار التحقيق في قضية اختطاف السياسي المعارض فرناندو بالدا عام 2012.

وبعد توجيه الاتهام إليه، سافر رئيس الإكوادور السابق إلى بلجيكا، ونفى مرارا ضلوعه في اختطاف المعارض بالدا.

تجدر الإشارة إلى أن تشريعات الإكوادور لا تسمح بإصدار أحكام غيابية في قضايا متعلقة بجرائم الاختطاف.