هجوم إرهابي استهدف مسجدين بمدينة كرايست تشيرش النيوزيلندية يوقع عشرات القتلى والجرحى

نشرت الشرطة النيوزيلندية ضباطا مسلحين في وسط مدينة كرايست تشيرش، الجمعة، بعد استهداف مسجدين بالمدينة بعملية إطلاق نار أدت لسقوط قتلى ومصابين.

ونصحت الشرطة، في بيان لها، المقيمين بوسط المدينة بالبقاء في منازلهم، وطالبت المساجد بإغلاق أبوابها بعد الحادث.

واعترضت الشرطة، حسب بيان لها، مركبات مثبتا عليها متفجرات، مشيرة إلى أن الوضع في كرايست تشيرش “خطير ويتطوّر”.

وأكدت الشرطة أنها ألقت القبض على ثلاثة رجال وامرأة يعتقد تورطهم في الحادث.

وحتى اللحظة لم تفصح الشرطة عن أعداد القتلى والمصابين إلا أن رويترز نقلت عن وسائل إعلام محلية بأن عدد القتلى يتراوح من بين 9 إلى 27 شخصا.

من جانبها، قالت جاسيندا أرديرن رئيسة وزراء نيوزيلندا: “إنها لا تستبعد وجود العديد من مطلقي النار في كرايست تشيرش”.

وأضافت، في مؤتمر صحفي، أن هذا من أسوأ الأيام التي مرت على بلادها وأن ما حدث في مدينة كرايست تشيرش هو عمل عنف غير مسبوق”.