هونغ كونغ تحذر الولايات المتحدة من التدخل في أزمتها السياسية

حذرت رئيسة السلطة التنفيذية في هونغ كونغ، ”كاري لام“، اليوم الثلاثاء، الولايات المتحدة من التدخل في الأزمة التي تعيشها البلاد في ظل استمرار الاحتجاجات الشعبية في الشوارع.
وأعلنت “كاري لام”، أن أي تغيير في العلاقات الاقتصادية مع واشنطن سيهدد ”المصالح المتبادلة.
وقالت “لام” في حديث صحفي إنه “من غير المناسب إطلاقًا لبلد أن يتدخل في شؤون هونغ كون “.
وتجمعت حشود غفيرة الأحد أمام قنصلية الولايات المتحدة في هونغ كونغ، لمطالبة الكونغرس الأمريكي بإصدار قانون يدعم الحركة المطالبة بالديمقراطية.
وكان عدد من السياسيين الأمريكيين من ديمقراطيين وجمهوريين قد أعلنوا عن دعمهم للمتظاهرين.
وتشهد هونغ كونغ منذ 3 أشهر موجة احتجاجات وتظاهرات شبه يومية غير مسبوقة احتجاجًا على مشروع قانون موضع جدل يسمح بتسليم مطلوبين إلى الصين، ولم يهدأ غضب المحتجين مع إعلان ”كاري لام“ الأسبوع الماضي سحب مشروع القانون نهائيًا.