الاتحاد الأوروبي: أي تغيير على حدود 1967 لن نعترف به

أعلن الاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، أنه لن يعترف بأي تغييرات على حدود ما قبل 5 يونيو 1967، بما في ذلك ما يتعلق بالقدس.

جاء ذلك ردًا على تصريحات رئيس وزراء الكيان الصهيوني “بنيامين نتنياهو”، حول نيته ضم أجزاء من الضفة الغربية.

وقال متحدث باسم الاتحاد الأوروبي، إن الاتحاد سبق وعبر عن نفس الموقف بشكل رسمي في مناسبات عديدة، مؤكدًا على أن الاتحاد الأوروبي يعتبر سياسة الاستيطان التي ينتهجها الكيان الصهيوني أمر غير شرعي بموجب القانون الدولي.