السيسي يبحث مع وفد من الكونغرس الأمريكي عددًا من الملفات الإقليمية

التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، بوفد أمريكي من أعضاء مجلسي الشيوخ والنواب عن ولاية جنوب كارولينا، بحضور سامح شكري وزير الخارجية، وتم خلال اللقاء تناول عدد من القضايا الأقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة المصرية، بسام راضي، في تدوينة عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن اللقاء بحث عددا من القضايا والملفات الإقليمية، حيث أكد السيسي على سياسة مصر التي تهدف إلى الحفاظ على مؤسسات الدولة الوطنية، واحترام حقوق الشعوب في أن تحيا بأمن واستقرار، وكذا منح الأولوية لتفعيل وإنفاذ إرادة الشعوب.

وأضاف راضي أن اللقاء شهد تناول سبل تعزيز العلاقات الثنائية في عدد من المجالات، سواء بين البلدين بوجهٍ عام أو مع ولاية جنوب كارولينا على وجه الخصوص، لا سيما في مجالات الزراعة والتجارة والتعليم العالي والفني وتبادل الخبرات ما بين الجامعات والمؤسسات التعليمية من الجانبين.

من جانبهم؛ أكد أعضاء الوفد الأمريكي لجهود مصر لمكافحة الفكر المتطرف وإرساء مفاهيم التسامح الديني، وذلك بالتوازي مع مساعي الدولة لدفع مسيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في البلاد، وعلى مستوى الإقليم.