أبو الغيط: اعتداء تركيا على سوريا يشعل العداء في المنطقة العربية

أعلن الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، أن الاعتداء التركي على الأراضي السورية سيشعل العداء في المنطقة بشكل يصعب السيطرة عليه.

وشدد أبو الغيط أمام مؤتمر كلية الدفاع التابعة للناتو بروما على أن التدخلات الأجنبية من جانب القوى الإقليمية في الشؤون العربية قد أدت إلى تأجيج الأزمات العربية وصعّبت من إمكانية تسويتها، وأن الاعتداء التركي الأخير على الأراضي السورية سوف يسهم في تعقيد المشهد.

وقال أبو الغيط إن أحداث “الربيع العربي” أسهمت في إضعاف الدول العربية، إلا أن فكرة الدولة الوطنية لم تختف كما توقع الكثيرون، وتوقع أن تمر الأزمات العربية في كل من ليبيا وسوريا واليمن، بحالة من الجمود قبل حلحلتها، برغم بعض الإشارات الإيجابية هنا وهناك.

وأكد الأمين العام أن أزمة المياه في المنطقة العربية على وجه الخصوص تنطوي على خطورة كبيرة، سواء في مصر التي تعتمد بالكامل على مياه النيل، أو في العراق التي تواجه مشكلات مع تركيا بخصوص المياه، أو في الأراضي الفلسطينية المحتلة التي تسرق إسرائيل مياهها.

وقال أبو الغيط إن تلك الأزمات تستدعي المزيد من الانتباه الدولي لما يمكن أن يترتب عليها من آثار وخيمة.