رغد صدام لـ ترامب: من يعوضني والدي وإخوتي وابن أخي

استنكرت رغد صدام حسين ابنة الرئيس العراقي الراحل تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بأن بلاده ارتكبت خطأ بتدخلها في الشرق الأوسط بذرائع باطلة.

وتساءلت رغد بسخرية في تغريدة عبر حسابها الشخصي بموقع ” تويتر” “من سيعوض البلد الذي دمر؟؟ ومن سيعوضني والدي وإخوتي وابن أخي الذين استشهدوا وهم يدافعون عن بلدهم؟؟ ومن يعوض العراقيين عن شهدائهم الذين يموتون كل يوم بالعشرات ظلمًا وبهتانًا؟؟

وكان ترامب قد رأى أن ذهاب بلاده إلى الشرق الأوسط كان “أسوأ قرار اتخذ في تاريخها”.

وأكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على أن غزو بلاده للعراق عام 2003، كانت حرباً بذريعة باطلة تم دحضها لاحقاً وهي أن أسلحة الدمار الشامل لم تكن هناك.