ماكرون يصف العملية التركية في سوريا بالــ”حماقة”

وصف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الجمعة، التدخل التركي في شمال شرق سوريا بأنه “حماقة” مؤكدًا أن أنقرة ستكون مسؤولة في حال عودة تنظيم “داعش” الإرهابي من جديد.

ونقلت وكالة “رويترز” عن ماكرون قوله: “ما حدث خلال الأيام الأخيرة في سوريا خطأ جسيم من حلف شمال الأطلسي (الناتو) والغرب”.

وأضاف ماكرون أنه سيستغل قمة الناتو المقررة في لندن في ديسمبر المقبل لمواجهة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بخصوص العملية العسكرية التي يشنها ضد القوات الكردية شمالي سوريا، مشيرًا إلى أن الشرق الأوسط منطقة استراتيجية لأوروبا وعليها إعادة بناء قدرة عسكرية ذاتية هناك، موضحًا أنه لم يعد بوسع أوروبا أن تظل شريكًا صغيرًا في منطقة الشرق الأوسط.

جديرٌ بالذكر أن واشنطن وأنقرة توصلتا مساء أمس الخميس، إلى قرار وقف إطلاق نار مؤقت في شمالي سوريا وإيقاف العملية العسكرية التركية لمدة 120 ساعة لضمان انسحاب آمن لوحدات الشعب الكردية.