كوريا الشمالية تطالب الولايات المتحدة بالتوقف عن “الاستفزازات”

طالبت كوريا الشمالية، اليوم السبت، الولايات المتحدة وحلفائها بالتوقف عن ما وصفتها بـ”الاستفزازات”.

ونقلت وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية عن رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة بكوريا الشمالية، باك جونغ تشون، قوله: “إن التجارب العسكرية الأخيرة التي نفذتها بلاده كان الهدف منها ردع تهديدات نووية تأتي من الولايات المتحدة” محذرًا القوى المعادية، ومنها الولايات المتحدة، من عدم الامتناع عن استفزاز كوريا الشمالية، إذا أرادت واشنطن أن تنهي هذا العام بسلام.

وتأتي هذه التصريحات بعد ساعات من إعلان بيونغ يانغ عن إجرائها تجربة ثانية بقاعدة مخصصة لإطلاق أقمار صناعية وصواريخ.

 وكان الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون قد حدد نهاية العام الجاري كسقف زمني لمفاوضات بلاده مع الولايات المتحدة بشأن تخلي بيونغ يانغ عن برنامجها النووي، محذرًا من أن بإمكانه انتهاج “نهج جديد” في حال عدم تقديم الولايات المتحدة تنازلات لكوريا الشمالية.