الجيش المالي ينتشر في كيدال بعد غياب 6 سنوات

أعلن الجيش المالي أن أكثر من 200 من القوات الحكومية وصلوا إلى مدينة كيدال شمال البلاد، الخميس، في أول انتشار دائم بها لجنود الجيش منذ خروجهم على أيدي مسلحين عام 2014.

ويمثل ذلك الانتشار انتصارا رمزيا لجهود الحكومة لاستعادة سلطة مالي في شمال البلاد وتطبيق اتفاق سلام أُبرم عام 2015 مع المتمردين تضمن وعدا بمزيد من الحكم الذاتي المحلي مقابل عودة القوات الحكومية.

وأكد ديران كون، المتحدث باسم الجيش وصول القوات الحكومية المالية إلى كيدال دون مشكلات.

 على صعيد متصل  انتشر أفراد من قوات حفظ السلام وطائرات هليكوبتر من بعثة الأمم المتحدة في مالي لمرافقة القافلة، التي اتجهت إلى كيدال