الدفاع الروسية تعلن انتهاء الاختبار المفاجئ لجاهزية القوات

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الأربعاء، انتهاء الاختبار المفاجئ للجاهزية القتالية للجيش الروسي، الذي تم إجراؤه خلال الفترة من  17 حتى 21 يوليو الجاري بقرار من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، أنه القوات أجرت أكثر من 50 تدريبا على مختلف المستويات في 35 ميدانا بريا و17 ميدانا بحريا في مياه البحر الأسود وبحر قزوين، مبينة أن الهدف الرئيسي من الاختبار الإطمئنان على جاهزية القيادة العسكرية لمواجهة المخاطر الأمنية بجنوب غربي روسيا، حيث لا يزال خطر الإرهاب قائما.

وشارك في الاختبار المفاجئ نحو 150 ألف عسكري روسي، ونحو 400 طائرة، و26 ألف قطعة من المعدات وأكثر من 100 سفينة.