موسكو: واشنطن اعترفت بتقويض مبادئ التجارة والمنافسة الحرتين

اعتبرت وزارة الخارجية الروسية أن التصريحات الأخيرة الصادرة عن الولايات المتحدة بشأن تنفيذ مشروع “السيل الشمالي 2” تؤكد أنها تقوض المبادئ الأساسية للمنافسة والتجارة الحرتين.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة، ماريا زاخاروفا، في تدوينة نشرتها الثلاثاء على حسابها في “فيسبوك”: “المتحدث الرسمي باسم الخارجية الأمريكية أعلن أن سبب رفض واشنطن مشروع السيل الشمالي 2 يكمن في الجيوسياسة وتنامي نفوذ روسيا”.

ونقلت زاخاروفا تصريح المسؤول الأمريكي، وقالت: “الخارجية الأمريكية اعترفت بأن الولايات المتحدة تقوض المبادئ الأساسية للتجارة والمنافسة الحرتين، ساعية لإخضاع قوانين السوق لمصالحها الجيوسياسية عاملة ضد إرادة دول مستقلة ذات سيادة وضد مصالح مواطنيها”.

وفي وقت سابق من اليوم قال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، إن 15 طرفا “بذلت جهودا دؤوبة لوقف الأنشطة” المتعلقة ببناء خط أنابيب الغاز بين روسيا وألمانيا “السيل الشمالي 2″، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة تشعر بقلق من وجهة النظر الجيوسياسية بسبب أدوات التأثير” التي سيحصل عليها الجانب الروسي على “بعض أقرب الحلفاء والشركاء” لبلاده في أوروبا عبر هذا المشروع.