في عام 2009 .. القذافي يلقي الخطاب الأقوى بتاريخ الأمم المتحدة

في عام 2009 صنفت وسائل إعلام دولية خطاب الزعيم الراحل معمر القذافي على أنه “الخطاب الأقوى بتاريخ الأمم المتحدة”

وقف معمر القذافي أمام أعضاء الأمم المتحدة وقال: انظروا إلى أنفسكم، أنتم بحالة يرثى لها، عبرتم المحيطات والقارات حتى تصلوا الى هذا المكان، هل هذا بيت المقدس؟

هل هذا الفاتيكان؟ هل هذه مكة المكرمة؟ لماذا لا تفكرون بتغيير مكان الأمم المتحدة؟

بهذه الكلمات قدم الزعيم الراحل معمر القذافي كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة حيث قال :

“النقطة الحساسة ياسادة… مقر الأمم المتحدة، كلكم جايين من وراء المحيطات والقارات عبرتم المحيط الأطلسي والمحيط الهادي وقارة آسيا وأوربا وأفريقيا، حتى تصلوا إلى هذا المكان، لماذا؟ هل هذا بيت المقدس؟ هل هذا الفاتيكان؟ هل هذا مكة؟ كلكم تعبانين ونايمين وتغير عليكم التوقيت، وفي حالة يرثى لها من الناحية الفيزيائية… كلكم نايمين… ليش هذا التعب…. إذا كان هذا الوضع تم عام 1945 يجب أن يستمر حتى الآن؟ لماذا لا تفكروا بمكان متوسط مريح؟”

القذافي الذي قوبلت كلماته بالتصفيق، لم يتوقع، في تلك اللحظة على الأقل، أنّ طائرات بعض أعضاء الأمم المتحدة، ستلقي بوابل حممها على بلاده بعد عام واحد فقط، بعملية تمت خارج إطار الشرعية الدولية، من دون أيّ اعتبار يذكر، لرفض أغلب الدول لها، لتنكص بذلك صكّ ديباجه الميثاق ومبادئه.