“الغارديان” البريطانية: ثلث الليبيين يعانون مشاكل نفسية

3

لندن ـ تناولت صحيفة “الغارديان” البريطانية بحثا حديثا خلص إلى أن حوالي ثلث سكان ليبيا يعانون من مشاكل مرتبطة بالصحة النفسية بسبب الانتهاكات الواسعة والخطيرة لحقوق الإنسان التي تشمل عمليات اختفاء واعتقال وتعذيب وقتل.

وقالت الصحيفة إن باحثين في المعهد الدنماركي ضد التعذيب “ديغنتي” (Dignity) وجدوا أن 20 في المئة من الأسر الليبية اختفى أحد أفرادها في غمرة الاضطرابات التي تشهدها ليبيا منذ احداث فبراير عام 2011.

وأضافت الصحيفة أن خمسة في المئة من الأسر الليبية تحدثوا عن مقتل أحد أفرادها، وفقا للبحث الذي أطلعت الغارديان علي نتائجه.

وأشارت إلى أن الباحثين وجدوا 11 في المئة من الأسر الليبية ألقي القبض على أحد أفرادها.

وجرت الدراسة بالتعاون مع جامعة بنغازي، واعتمدت على مقابلات مع 2692 فردا في أسر ليبية، بحسب الغارديان.

وقالت الصحيفة إن بيانات الدراسة تفيد بأن 29 في المئة من الأفراد تحدثوا عن معاناتهم من القلق مقابل 30 في المئة تحدثوا عن شعورهم الاكتئاب.

ونوهت إلى أنه على الرغم من الأزمة المستمرة، قال المشاركون في الدراسة إنهم لا يستطيعون تقريبا الاستفادة من أي مساعدات إنسانية دولية.

وأشارت إلى أن 2 في المئة فقط من المشاركين سجلوا حصلوهم على مساعدات من منظمات غير حكومية.