كورونا يشكل خطرا مضاعفا على المصابين بأمراض الكلى

أكد خبراء وعلماء بريطانيين، أن الأشخاص الذين يعانون من أمراض الكلى يشكل فيروس كورونا خطرًا مضاعفًا لهم، ما يجعلهم ضمن المهددين بالوفاة بسرعة في حال الإصابة.

وكشف علماء من جامعة “إمبريال كوليدج” في العاصمة البريطانية لندن، أن الأبحاث العلمية قارنت بيانات 372 مريضًا مصابًا بعدوى فيروس كورونا في المستشفيات في وحدات العناية المركزة داخل أربعة مستشفيات في لندن وبرمنغهام في الفترة من 10 مارس إلى 23 يوليو، ولاحظوا أن نحو 216 مواطنًا يعانون من مشاكل في الكلى، مزمنة أو ناجمة عن العدوى، توفي منهم 107 أشخاص (حوالي 50 ٪)، وفي الوقت نفسه ، توفي 32 شخصًا (21٪) من بين 156 مريضا غير مصابين بأمراض الكلى.

ويقول العلماء بأن هذا قد يكون بسبب تأثير الفيروس على الجسم ككل عبر الربط بين الرئتين والكليتين واستخدام العوامل السامة في علاج العدوى.