في انتهاك جديد لقرارات السراج .. السفيرة الفرنسية بالزنتان لبحث الأزمة الليبية

زارت السفيرة الفرنسية لدي ليبيا بياتريس دوهلين، مدينة الزنتان وكان في استقبالها عميد بلدية الزنتان، مصطفي الباروني، وأعضاء المجلس البلدي للبلدية.

وتأتي هذه الزيارة بتنسيق من وزارة الحكم المحلي، تركزت حول أربعة محاور أساسية، منها مساهمة فرنسا في إيجاد حل للأزمة الليبية، وضرورة الإسراع في الاستفتاء على الدستور والانتخابات الرئاسية والبرلمانية، إضافة إلى الانتقال لمرحلة سياسية مستقرة ودائمة، للتخفيف من الأزمة الاقتصادية ودعم الترتيبات الأمنية الحقيقية.

وأكدت السفيرة الفرنسية لدي ليبيا، أن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون طلب منها زيارة كافة المدن الليبية للاستماع لوجهات نظر كل الليبيين، حتى تستطيع فرنسا معرفة ما الذي تستطيع أن تقدمه لليبيا.

ويري مراقبون ان هذه الزيارات تعد انتهاكا للسيادة الليبية وتجاوزا لحدود البعثات الدبلوماسية في البلاد

وكان رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير المعتمدة طالب خلال لقائه عمداء البلديات بعدم استقبال السفراء