الصومال.. اقتحام قاعدة عسكرية وحركة الشباب تتبنى

أعلنت حركة الشباب الصومالية مسؤوليتتها عن اقتحام قاعدة عسكرية للجيش الصومالي قرب العاصمة مقديشو، اليوم الأحد، ونهبوا أسلحتها وقتلوا 23 جنديا قبل أن ينسحبوا منها.
وقال عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية فى حركة الشباب لوكالة رويترز إن الهجوم بدأ بمهاجم انتحارى اقتحم بسيارته الملغومة القاعدة فى السالينى، على بعد 60 كيلومترا جنوب غربى مقديشو.
وأكد قائد فى الجيش الصومالى للمصدر ذاته وقوع إصابات فى صفوف الجيش، دون ذكر تفاصيل، مضيفا أن الجيش تلقى تعزيزات وسيطر مجددا على القاعدة.

وتقاتل حركة الشباب للإطاحة بالحكومة المركزية فى الصومال التى تدافع عنها قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقى.