الحلو يدين الهجمات التي تستهدف المدنيين والبنية التحتية في ليبيا

دان ، يعقوب الحلو، نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة والمنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية في ليبيا جميع الهجمات على المدنيين والبنية التحتية في ليبيا.

وأوضح الحلو في بيان له أن الغارات التي وقعت قبل يومين والتي أسفرت عن إصابة عدد من الأطفال في نادي الفروسية في جنزور في طرابلس  وما وقع في اليوم التالي من استهداف مستشفى ميداني في حي قصر بن غشير  ما أسفر عن مقتل طبيب واثنين من المسعفين، تعتبر من أحلك اللحظات في هذا الصراع على حد وصفه.

وأضاف الحلو أن الهجمات ضد المنشات الطبية والعاملين في المجال الصحي تثير نفس القدر من القلق كظاهرة متنامية في الصراع الليبي والتي تصب في قلب انتهاكات القانون الإنسان الدولي مشيرا إلى وقوع 57 اعتداء على مرافق الراعية الصحية في ليبيا خلال العام 2019 ما أسفر عن مقتل ثلاثة عشر من العاملين في المجال الصحي وإصابة 47 اخرين

ويشدد منسق الشؤون الإنسانية على أن الاعتداءات على المدنيين والبنية التحتية المدنية تعد انتهاكا للقانون الانساني الدولي حاثا الأطراف الدولية ذات النفوذ في ليبيا على دعم ضمان احترام القانون الدولي الإنساني وبذل كل ما في وسعها لحماية المدنيين وخاصة الأطفال .