الحويج: نرحب بالحل السياسي

قال وزير الخارجية بالحكومة المؤقتة عبدالهادي الحويج، اليوم الجمعة، إن الحكومة ترحب بالحل السياسي عقب تحرير طرابلس من المليشيات المسلحة، بحسب قوله.

وحمل الحويج المجتمع الدولي مسؤولية البحث عن حل حقيقي للأزمة الليبية، موضحًا بأن صنع القرار يأتي بأمر الليبيين وحدهم، ولا مانع من حكومة وحدة تجمع كل الأطياف.

وأضاف وزير الخارجيةفى تصريحات صحفية، أن الحكومة المؤقتة ستذهب بعد تحرير طرابلس لتشكيل حكومة جديدة، ثم انتخابات برلمانية ورئاسية لاختيار من يمثل الليبيين، مشددًا على أن أي حل يستثني حل الميليشيات وجمع السلاح وتنظيمه ونزعه سيكون بمثابة فشل جديد.