اليونيسيف تعرب عن قلقها من استمرار سقوط أطفال ضحايا في ليبيا

أعربت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف” عن قلقها العميق من استمرار سقوط ضحايا من الأطفال جراء الاشتباكات الدائرة في ليبيا.

وقال المنظمة في تغريدة لها عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إنها تشعر بحزن شديد إزاء التقارير التي تفيد بأن الأطفال قد قُتلوا وجُرحوا نتيجة للهجمات التي وقعت خلال الأيام القليلة الماضية في أجزاء متفرقة من ليبيا.

ودعت المنظمة أطراف الصراع إلى الالتزام بما ينص عليه القانون الدولي الإنساني وقوانين حقوق الإنسان، فيما يتعلق بحماية الأطفال تخت كل الظروف.

يُشار إلى أن 5 مدنيين قتلوا، وأصيب أكثر من عشرة آخرين في قصف جوي استهدف حيًّا سكنيًّا في منطقة السواني جنوب طرابلس، الأحد الماضي، من بينهم أطفال، و ذلك حسب بيان وزارة الصحة بحكومة الوفاق غير المعتمدة.