دعاوى للتظاهر الجمعة القادمة ضد تصريحات أردوغان

دعت مجموعتا أبناء ليبيا و الحراك من أجل ليبيا، التابعتين لمؤسسات المجتمع المدني إلى التظاهر يوم الجمعة القادم، و ذلك ضد تلميحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشأن إستعداد بلاده إرسال جنود إلى ليبيا، إذا ما طلبت حكومة الوفاق غير المعتمدة ذلك.

واعتبرت المجموعتان في بيان لهما، نشر  صباح اليوم الثلاثاء، أن ما يتحدث به أردوغان هو مقدمة لغزو ليبيا و يهدف لتكرار ما تقوم به عصابات أردوغان وعملائه في شمال سوريا من مجازر بغية تغيير التركيبة السكانية هناك، على حد وصف البيان.

كما شددت المجموعتان على أن الخروج يوم الجمعة في مظاهرات عارمة في كافة المدن ضد هذا التمهيد السافر للغزو التركي، هو أقل ما يمكن القيام به دفاعًا عن الوطن و أهله.

هذا و نقلت مصادر صحفية عن الرئيس التركي، رجب أردوغان، تصريحه بأن تركيا قادرة على الاستجابة لأية دعوة توجهها لها الحكومة الليبية المعترف بها دوليا، كما أن مذكرة التفاهم العسكرية معلنة و غير سرية و صادق عليها البرلمان التركي و بعثت إلى الأمم المتحدة، و سنطبق ما اشتملت عليه و على رأسها إرسال قواتنا العسكرية بإتجاه ليبيا ، حسب قوله.