المسماري: أي تدخل خارجي سيتم التعامل معه كهدف عسكري مشروع

قال الناطق باسم الجيش أحمد المسماري، اليوم الأربعاء، أن الجيش يجري الآن عمليات عسكرية مهمة في مناطق الهضبة وعيت زارة وصلاح الدين جنوب العاصمة طرابلس.

وأوضح المسماري في تصريحات إعلامية، بأن الجيش يخوض معركة ضد مجموعة من المسلحين والإرهابيين بالرغم من الصعوبة التى يلاقيها إلا أنه نال خبرة كبيرة في التعامل مع العصابات وهي تجارب اكتسبها خلال معاركه في مدينتي بنغازي ودرنة.

وأضاف المتحدث باسم الجيش أن القوات التابعة لحكومة الوفاق غير المعتمدة، تحتمي بالمدنيين والمنشآت المدنية في طرابلس بينما يحاول الجيش اتباع ما وصفها بمعايير أخلاق الليبيين وأيضا حقوق الإنسان باستدراج الإرهابيين خارج المناطق المدنية في العاصمة، مؤكدًا أن أي تدخل خارجي سيتم التعامل معه كهدف عسكري مشروع.

وشدد المسماري على أنه لا يوجد أي جيش ولا قائد عسكري في العالم يمكنه أن يُحدد موعدا للحسم فالمعركة غير تقليدية وصعبة.