إيشلر : إرسال قوات تركية أجبر حفتر على قبول وقف إطلاق النار

قال مبعوث الرئيس التركي إلى ليبيا أمر الله إيشلر، الإثنين، إن نية أنقرة من إرسال قوات عسكرية إلى ليبيا قلبت الموازين الميدانية لصالح حكومة الوفاق غير المعتمدة.

وأضاف إيشلر، في تصريحات صحفية، أن نجحت جهود تركيا وروسيا المشتركة في وقف إطلاق النار، الأمر الذي فشلت به الأمم المتحدة وبقية الدول، منذ العام 2014م، وهذا يعود للعلاقة القوية بين أردوغان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وتنسيقهما الرفيع، بحسب تعبيره.

وأوضح أن قبول حفتر وقف إطلاق النار كان مهما، بسبب ما أسماه الثقل التركي ميدانيا في حصول التوافق، متابعا أن موافقة البرلمان التركي على تفويض أردوغان أجبرت حفتر على قبول وقف إطلاق النار.

وأشار مبعوث الرئيس التركي، إلى أن من أهم أهداف تركيا في ليبيا تأمين وقف إطلاق النار الدائم في البلاد، والانتقال لوضع الهدوء الميداني تأسيسا للحل السياسي.