تاياني: ليبيا فقدت الاستقرار بعد 2011 وأوروبا منقسمة حول الملف الليبي

قال رئيس لجنة الشؤون الدستورية في البرلمان الأوروبي، أنطونيو تاياني، الثلاثاء، إن ليبيا فقدت الاستقرار بعد أحداث عام 2011، مؤكدًا أن أوروبا منقسمة حول الملف الليبي، ولم يعد لها أي ثقل فيه، بحسب قوله.

وأضاف تاياني في تصريحات صحفية أن المبادرة الألمانية المتمثلة في مؤتمر برلين، أُبعدت إيطاليا عن المشهد تمامًا، مشيرًا إلى أن إيطاليا لم تجد اتفاقا مع فرنسا بشأن ليبيا، لتسمح لتركيا وروسيا بأن تصبحان قوات مهيمنة في شمال إفريقيا، على حد قوله.

وتابع تاياني أنه قبائل جنوب ليبيا سيكون لها دور مهم، لأن بإمكانها لعب دور كبير لتحقيق التهدئة في المنطقة، على حد تعبيره.