السراج يطالب المجتمع الدولي باتخاذ موقف من القتال في طرابلس

ألقى رئيس حكومة الوفاق غير المعتمدة فائز السراج، كلمة أمام مجلس حقوق الإنسان في دورته الـ43 التي انطلقت اليوم الاثنين، في مقر الأمم المتحدة في جنيف، بحضور عدد من رؤساء الدُول والحكومات حول العالم.

وعاتب السراج في كلمته المجتمع الدولي بحجّة عدم اتخاذ موقف واضح تجاه ما تشهده العاصمة طرابلس من قتال منذ مطلع أبريل 2019، معبراً عن غضبه مما وصفه باستخدام النفط كورقة مُساومة سياسية، في إشارة إلى إغلاق الحقول النفطية من قبل القبائل الغاضبة بسبب إقدام حكومة الوفاق على استجلاب مرتزقة إلى ليبيا وتمويلهم من خزائن الشعب.

وجدد السراج مطالبته بوجود لجان تحقيق ورصد الانتهاكات التي تقع في ليبيا وتشمل القتل خارج القانون إضافة للحجز التعسفي والاختفاء القسري واستهداف المواقع المدنية، مذكراً الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بالتزاماتهم ومسؤوليتهم أمام ما تشهده ليبيا من “حرب بالوكالة” حسب وصفه.