مجلس الأمن يعرب عن قلقه من الأثر المحتمل لفيروس كورونا في ليبيا

أعرب مجلس الأمن الدولي، الخميس، عن قلقه إزاء تصاعد بالأعمال القتالية على الأرض في ليبيا، ومن الأثر المحتمل لفيروس كورونا في ليبيا.

ودعا أعضاء المجلس في بيان لهم كافة الأطراف الليبية إلى إيقاف تصعيد القتال على وجه السرعة، وضمان وصول المساعدات الإنسانية دون عوائق في جميع أنحاء البلاد، مطالبين جميع الدول الأعضاء بالامتثال لحظر الأسلحة في ليبيا، مؤكدين على التزامهم بسيادة ليبيا واستقلالها وسلامتها الإقليمية ووحدتها الوطنية.

وأكد البيان على أهمية الأمم المتحدة ودورها المركزي في تسهيل الوصول لعملية سياسية بقيادة ليبية.