مليشيات تابعة للوفاق تقتل مواطنا أمام زوجته وأبنائه بمخيم الفلاح للنازحين

أفادت مصادر صحفية، الجمعة، بأن المليشيات المحسوبة على حكومة الوفاق غير المعتمدة، قتلت مواطنا يدعى عادل التاورغي أمام زوجته وأبنائه في وسط مخيم الفلاح للنازحين، بعد مطاردتهم له بالسيارة.

وأوضحت المصادر، أن الواقعة بدأت عندما ضايق “التاورغي” سيارة بها اثنين من المليشيات بشكل غير مقصود وبالرغم من اعتذاره لهم إلا انهم قاموا بمطاردته داخل المخيم ثم أطلقوا عليه وابلا من الرصاص.

وتداول عددا من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، مقطع تسجيلي مصور لجثة “التاورغي” داخل إحدى المستشفيات، وأهله يبكون ويصرخون حوله.

يأتي ذلك في ظل الفوضى الأمنية التي تشهدها البلاد منذ عام 2011 وحتى الآن، وتغول المليشيات في طرابلس في ظل غياب القانون والأجهزة الأمنية المنوط بها حفظ الأمن وتوفير الآمان.