خاص ليبيا24.. فخري المسماري : المليشيات سبب أزمة الكهرباء في المنطقة الغربية وانفراجة قريبة لمشكلة عجز الوقود بشرق ليبيا

أكد رئيس الهيئة العامة للكهرباء والطاقات المتجددة في الحكومة المؤقتة، المهندس فخري المسماري، الثلاثاء، لليبيا 24 ، أن أعمال الصيانة بمحطات المنطقة الشرقية تسير بوتيرة ممتازة، مبيناً أن المشكلة تتمثل في عجز الوقود في الشرق، قائلا : ” نحن بحاجة إلى 230 مليون قدم مكعب من الغاز يوميا “، معلنا عن قرب حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن .

وأضاف أنه تم وضع خطة شاملة لصيانة محطات التوليد في المنطقة الشرقية للحفاظ على معدلات توليد الكهرباء بشكل منتظم ، معلنا أن الحكومة المؤقتة تعاقدت على 4700 ميجاوات لتغذية المحطات الكهربائية في مناطق الشرق، فضلا عن وجود خطة مستقبلية لإضافة 6 آلاف ميجاوات على الشبكة الكهربائية في 2024  .

وحول الأزمة في المنطقة الغربية، فقد أكد المسماري أن سيطرة المليشيات على عمل شركة الكهرباء هو السبب في معاناة المنطقة الغربية، حيث أضروا بمكونات الشبكة الكهربائية في المنطقة الغربية، إضافة إلى التدخل في بعض القرارات، مبينا أن المنطقة الغربية تحتاج إلى العديد من محطات التوليد .

كما طالب المواطنين فى المنطقة الغربية بترشيد استهلاك الكهرباء وتوفير الحماية الأمنية اللازمة لمحطات الكهرباء للحد من الاعتداءات واعمال السرقة التى تتعرض لها المحطات .

وعن المنطقة الجنوبية، أشار فخري المسماري إلى أن توقف خطط التنمية منذ 2011 فى البلاد، إضافة إلى توقف أعمال الصيانة بالمحطات فى المنطقة الجنوبية كان سببا فى تدهور الشبكة الكهربائية فى الجنوب .

وأضاف ان العمل على جارى على تركيب عدد محطات الطاقة الشمسية فى الجنوب، مؤكدا أن العمل يجرى على قدم وساق فى الجنوب .

وأضاف ان المنطقة الغربية عانت من الأوضاع الأمنية المتدهورة وسيطرة المليشيات على الشركة العامة للكهرباء، إضافة إلى نقص بعض الإمكانيات، معربا عن أمله فى أن تحل هذه الأزمات فى القريب العاجل، مؤكدا استعداده لتقديم المساعدة فى حل أزمات المنطقة الغربية .

كما طالب المواطنين بترشيد استهلاك الطاقة وتخفيف الأحمال عن الشبكة في طرابلس حتى تتوقف عن انقطاع الكهرباء .