شكري يجدد المطالبة بخروج القوات الأجنبية من ليبيا

طالب وزير الخارجية المصرية سامح شكري، اليوم الاثنين، بخروج القوات الأجنبية من ليبيا.

وأوضح شكري في كلمته بالدورة التاسعة لمنتدى التعاون العربي الصيني عبر تقنية الفيديو كونفرانس أن مجلس جامعة الدول العربية في دورته غير العادية المنعقدة في 22 يونيو 2020 قرر الرفض الكامل للتدخلات الأجنبية والمطالبة بخروج القوات الأجنبية.

وأضاف شكري أن ما تشهده منطقة الشرق الأوسط من استمرار لحالة عدم الاستقرار السياسي والأمني، فتح الباب أمام التدخلات الخارجية لقوى إقليمية تهدف لمد نفوذها وفرض سيطرتها على عدد من الدول العربية، سواء عبر التدخل العسكري تارة أو نقل العناصر الإرهابية تارة أخرى.

وأكد شكري، أن مخاطر الإرهاب والتطرف تُهدد المجتمع الدولي، وتُمثل تحديًا ضخمًا للمنطقة، مشددا على ضرورة لمكافحته، عبر مقاربة شاملة لا تُميز بين مُرتكبي جرائمه ومن يقدمون له أي شكل من أشكال الدعم أو يوفرون ملاذات آمنة للعناصر الإرهابية.