المسماري: إغلاق الموانئ والحقول النفطية مستمر حتى تنفيذ مطالب الشعب الليبي

قال الناطق باسم الجيش، أحمد المسماري، إن إغلاق الموانئ والحقول النفطية مستمر، لحين تنفيذ مطالب الشعب الليبي.

وأوضح المسماري في بيان أن فتح الموانئ النفطية يقتصر علي السماح بنقل كمية مخزنة من النفط متعاقد عليها قبل الإغلاق، وحتي لا تتأثر المنشآت بطول التخزين، في إطار التعاون مع المجتمع الدولي والدول الصديقة والشقيقة التي طالبت بذلك.

وأكد المسماري استمرار التفاوض بشأن المطالب التي أطلقتها بعض القبائل الليبية بخصوص شروط فتح الموانئ النفطية، والتي بدونها لن يكون هناك إمكانية للفتح، مشيرا إلى أن هذه المطالب والتي تم الإعلان عنها من قبل تتمثل في فتح حساب خاص بإحدى الدول تودع فيه عوائد النفط مع آلية واضحة للتوزيع العادل لهذه العوائد، على كافة الشعب الليبي بكل مدن وأقاليم ليبيا وبضمانات دولية، فضلا عن وضع آلية شفافة وبضمانات دولية للإنفاق تضمن ألا تذهب هذه العوائد لتمويل الإرهاب والمرتزقة، وأن يستفيد منها الشعب الليبي دون سواه.

وأشار المسماري إلى أن هذه المطالب التي يتم التفاوض عليها تشمل ضرورة مراجعة حسابات المصرف المركزي طرابلس لمعرفة كيف وأين أنفقت عوائد النفط طيلة السنوات الماضية.