عقيلة صالح: لقاء مرتقب خلال اليومين المقبلين بين الأطراف الليبية

قال رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، الثلاثاء، إن أضرار الحرب الليبية ستمتد إلى أماكن بعيدة ودول أخرى إن لم يتم التوصل إلى حل، كاشفا عن لقاء قريب في اليومين المقبلين بين الأطراف الليبية.

وأضاف صالح في تصريحات صحفية، أن إعلان القاهرة وجد تأييدا واسعا من دول الجوار والمجتمع الدولي من أجل حل الأزمة في ليبيا، لافتاً إلى أنه يمكن قبول مبادرات أخرى لدعمه.

وتابع صالح أن هناك دعوة لالتئام جميع الأطراف الليبية للحوار خلال اليومين القادمين، من أجل وضع حل للأزمة في ليبيا، موضحا أن تلك الدعوة أجمع عليها المجتمع الدولي مع التأكيد على وقف إطلاق النار بين الطرفين.

وأشار صالح إلى أنه قام بزيارة روسيا ومصر وجنيف، من أجل إيجاد حل للأزمة، وكان لديه اجتماع مع ستيفاني وليامز نائب مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، وطالب البعثة الأممية بالاستمرار في عملها والتأكيد على وقف إطلاق النار استجابة لمطلب المجتمع الدولي وإعلان القاهرة.