جدل في البرلمان الإيطالي حول دعم خفر السواحل الليبي

أقر البرلمان الايطالي اليوم الخميس، إعادة تمويل البعثات الدولية العاملة في الخارج لعام آخر، بما فيها تلك في ليبيا.

وأكدت مصادر صحفية، أن البرلمان الإيطالي شهد انقساما بشأن دعم خفر السواحل الليبي وتم التصويت على ذلك في نص منفصل، وحظي بموافقة 401 نائب، وامتناع عضو واحد عن التصويت، بينما رفضه 23 نائبا ضمن الائتلاف الحاكم ينتمون الى حزب (أحرار ومتساوون) بأقصى اليسار وبعض برلمانيي الحزب الديمقراطي.

وكان القيادي في الحزب الديمقراطي، ماتيو أورفيني ضمن من رفض دعم خفر السواحل الليبي، وقال مخاطبا الجلسة “قبل سنوات قليلة كان بإمكاننا التظاهر بعدم المعرفة، اليوم لا، نعلم أن خفر السواحل الليبي يعني الاتجار بالبشر والاغتصاب والتعذيب والقتل وتمويله يعني تمويل من يقتل ومن يغتصب ومن يعذب”.

وأضاف أورفيني، المحسوب على التيار اليساري في الحزب الديمقراطي، أن مطالبة المجموعة البرلمانية في نص القرار بأن يتصرفوا بشكل جيد، ليس إصلاح بل مجرد نفاق كبير.