سيريني: الأزمة في ليبيا تزيد من التوتر شرق المتوسط

اعتبرت نائبة وزير الخارجية في الحكومة الإيطالية، مارينا سيريني، أن  تصعيد التوتر في منطقة البحر المتوسط، أمر سلبي وخطير جداً بسبب حالة طوارئ فيروس كورونا والأزمة في ليبيا.

وأكدت سيريني، على أنه من الضروري إطلاق نقاش صريح مع تركيا، وإبداء التضامن مع اليونان وقبرص، معربة عن أملها في أن يتبنى الاتحاد الأوروبي موقفاً موحداً في هذا الملف ​​وباقي الملفات الشائكة الآخرى.

كما أشارت سيريني، إلى أن الموقف الإيطالي نابع من الاهتمام بالدفاع عن مصالح روما في مجال الطاقة بالمنطقة، وفي الوقت نفسه الاهتمام بخفض التصعيد.

وأضافت سيريني، أنه من المهم جداً أن يدعو الممثل الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، إلى اجتماع استثنائي يتضمن جدول أعماله منطقة شرق المتوسط.