لافروف: عدوان الناتو في 2011 أدى إلى كارثة في ليبيا

أكد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، الإثنين، أن عدوان الناتو في 2011م، تسبب في كارثة بليبيا.

وأوضح لافروف في تصريح إعلامي أن ليبيا تتسبب في صداع فظيع لعدة جهات دولية، مُشيرًا إلى أن بلاده تدعم أي عملية سياسية ليبية لاستعادة ليبيا، لافتًا إلى أن موسكو تشاورت مع أنقرة لوقف إطلاق النار.

وبين لافروف  أن بعض الدول لا تريد إنهاء الأزمة الليبية، مُشيرًا إلى أن موسكو تؤيد قرار مجلس الأمن بحظر السلاح في البلاد.

ودعا إلى ضرورة استعادة ليبيا أولا قبل الحديث عن رؤية مستقبلية، موضحا أن مجلس النواب  ناقش مع حكومة الوفاق غير المعتمدة استئناف تصدير النفط.