رافضا صرف مرتبات 146 ألف موظف.. الكبير يحمل بومطاري مسؤولية العجز عن تحصيل إيرادات سيادية تقدر بـ 1.8 مليار

أرسل محافظ المصرف المركزي بطرابلس الصديق الكبير، أمس الثلاثاء، خطاباً إلى وزير المالية المفوض بحكومة الوفاق غير المعتمدة فرج بومطاري، للرد على مطالبة بومطاري بشأن تحصيل إيراد عائد الرسم على مبيعات النقد الأجنبي في صرف مرتبات 146 ألف موظف محالين من وزارة المالية .

وقال الكبير، في خطابه الموجه إلى بومطاري، إن إيراد عائد الرسم على مبيعات النقد الأجنبي حتى نهاية 2020 يقدر بمبلغ 16 مليار دينار، خصص منها للباب الثالث مبلغ 2.1 مليار دينار، وبذلك يكون المتبقي عن العام الحالي مبلغ 13.9 مليار دينار، والمتبقي عن الأعوام 2019-2018 يبلغ 7.6 مليار دينار، أي بإجمالي 21.5 مليار دينار، وهو لا يغطي قيمة القرض الممنوح من قبل مصرف ليبيا المركزي خلال العام 2020 الواجب السداد والبالغ 26.7 مليار دينار بعجز يُقدر بحوالي 5.15 مليار دينار، محملًا وزارة المالية مسؤولية العجز عن تحصيل الإيرادات السيادية المقدّرة ب 1.8 مليار دينار .

وأشار الكبير إلى أن رصيد الدين العام القائم على وزارة المالية حتى نهاية 2020 حوالى 84 مليار دينار، مطالبا المالية باعتماد التسوية المتفق عليها في الاجتماع بين فريق عمل المصرف المركزي ووزارة المالية .

ودعا الكبير فى ختام خطابه إلى تكاتف الجهود من أجل إعادة انتاج النفط وتصديره، ودعم المؤسسة الوطنية لرفع معدلات الإنتاج إلى 1.7 مليون برميل يومياً لتوفير الحد الأدني من تغطية الإنفاق العام .