في تسريب حصلت عليه ليبيا 24…أطراف الحوار السياسي بتونس تتفق على كون الانتخابات الوسيلة الوحيدة للوصول الشرعي للسلطة

توصل الحوار السياسي بين الأطراف الليبية في تونس إلى اتفاق سياسي جديد ينص على ضرورة ضمان وحدة ليبيا وتقسيم ثرواتها بالتساوي.

وحصلت ليبيا 24 على نسخة من الاتفاق الذي تضمن أن تكو نالحريات العامة وحریة الرأي مكفولة للجمیع،  مع مساواة الجميع أمام القانون وعدم المساس بهذه الحريات خارج إطار القانون.

كما نص الاتفاق على اعتبار  الانتخابات ھي الوسیلة الوحیدة للوصول الشرعي إلى السلطة.

 واشترط الاتفاق أن يكون امتلاك السلاح واستخدام القوة حكر على مؤسسات الدولة المختصة، تستخدمھ وفق القانون.

كما اعتبر الاتفاق أن  الإرھـاب والفسـاد منبـوذان لا حصـانـة فیھمـا لأحــــد، مع رفض التواجـد أو التدخـل أو التأثیـر الأجنبـي على القـرار الوطنــــي.

وشدد الاتفاق على أن  المصالحة الوطنیة وجبر الضرر وإنھاء حالة النزوح والھجرة الجبریة.

وفي ملحق مسرب للاتفاق اتفق الأطراف على ضرورة إنجاح الاتفاق وصول إلى مرحلة الانتخابات مع بناء الثقة بين الأطراف مع  تجاوز التقسیم والانحیاز الجغرافـي الإقلیمـي.

ودعت الاتفاقية الملحقة إلى  إتاحة الفرصة للأصوات الأقل حضورا للدخول في توافقات غیر جھویة، مع  تحـقیـق التـوافــــق بـیـن المسـؤولیـن فـي المستـویـات المختلفـة، و خلق حالة من التوافق بین الأطراف المشاركة في ملتقى الحوار، و استشعـار المسؤولیـة الجماعیـة فـي تنفیـذ متطلبـات المرحـلــــة.

ووضع الاتفاق شروطا ومعايير يجب توافرھا في أعضاء المجلس الرئاسي ورئیس الحكومة وهي:

 1ـ أن یكون مسلما من أبوین مسلمین.

 2ـ أن لا یكون حاملا لجنسیة أجنبیة.

 3ـ أن یكون متحصلا على مؤھل جامعي أو ما یعادلھ.

 4ـ أن یكون حسن السیرة محمود السلوك.

 5ـ أن لا یقل عمره عن  40سنة شمسیة.

 6ـ أن لا یكون قد حكم علیھ في قضیة مخلة بالشرف ما لم یكن قد رد إلیھ اعتباره.2

 7ـ أن لا یكون من متقلدي المناصب السیادیة وقت إجراء الحوار.

 8ـ أن لا یكـون مشاركا في وضـع المبادئ الحاكمـة للمرحلـة القادمـة بما في ذلك ملتقى

الحوار أو اتفاق الصخیرات.

 9ـ أن یكون ملما وعارفا بأدوات الإدارة العامة، ولھ خبرة عملیة فیھا.

 10ـ أن یكون مقیما إقامة اعتیادیة في لیبیا.

 11ـ أن تتوفر فیھ الشروط القانونیة اللازم توفرھا في شاغلي الوظائف العلیا.

كما حدد الاتفاق آلیة اختیار أعضاء المجلس الرئاسي ورئیس الحكومة :

 1ـ یعطـى أعضـاء ملتقـى الحوار فرصة یومین كاملین للتوافق بشأن تقدیم قائمة بأسماء

المرشحین لعضویة المجلس الرئاسي ورئیس الحكومة، وفق الآلیة التي یرونھا.

 2ـ تستقبــل إدارة الحـوار ما تم الاتفـاق حولھ، سواء كانت قائمة واحدة أو أكثر، ممھرة

بتوقیعات المرشحین غیر المكررین من أعضاء الحوار.

 3ـ إذا كانـت القوائـم أكثـر مـن اثنتین تعلـن البعثة عن عدد القوائم وأعداد الموقعین على

كل قائمة، وتطرح القوائم الثلاثة الأكثر أصواتا للتفضیل بینھا.

 4ـ تعطى فرصة ساعة واحدة لكل قائمة لتقدیم برنامجھا التنفیذي للمرحلة التمھیدیة.

 5ـ یتم التصویت على جولتین إذا لم تتحصل إحدى القوائم على  ٪ 60من الأصوات.

 6ـ تعـطى فرصـة أخـرى مدتھا یومـا كامـلا للمناقشـة والتوفیـق بیـن القائمتیـن الأعلـى

تصویتا، أو في حال تم تقدیم قائمتین فقط.

 7ـ إذا لم یتحقق التوافق یتم التصویت بین القائمتین.

وبين الاتفاق الشروط والمعاییر الواجب توافرھا في أعضاء الحكومة وكبار المسؤولین الذین تختارھم :

 1ـ أن یكون مسلما من أبوین مسلمین.

 2ـ أن لا یكون حاملا لجنسیة أجنبیة، ما لم یسمح لھ القانون بذلك.

 3ـ أن یكون متحصلا على مؤھل جامعي أو ما یعادلھ.

 4ـ أن یكون حسن السیرة محمود السلوك.

 5ـ أن لا یقل عمره عن  35سنة شمسیة.

 6ـ أن لا یكون قد حكم علیھ في قضیة مخلة بالشرف ما لم یكن قد رد إلیھ اعتباره.

 7ـ أن یكون ملما وعارفا بأدوات الإدارة العامة، ولھ خبرة عملیة فیھا.

 8ـ أن تتوفر فیھ الشروط القانونیة اللازم توفرھا في شاغلي الوظائف العلیا.

وإضافة للشروط الواردة في ھذا الملحق، یجـب أن یكون وزیر الدفاع، وأعضاء مجلس

الدفاع والأمن القومي، ورئیس جھاز المخابرات العامة من أبوین لیبییـن، وأن لا یكونـوا

حاملین لجنسیات أخرى أو متزوجین من أجنبیات.

*