أردوغان يزعم: ندعم الحرية في ليبيا وسوريا وشرق المتوسط

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن “بلاده تدعم العدالة والحرية في ليبيا وسوريا وشرق المتوسط والعراق وفلسطين ومنطقة قره باخ” على حد زعمه.

وأضاف أردوغان في كلمته خلال أعمال قمة مجموعة العشرين النظام الاقتصادي العالمي، أن تركيا كانت الدولة الوحيدة في حلف الناتو التي خاضت صراعا ضد تنظيم “داعش” في سوريا وجها لوجه على حسب قوله.

وانتقد الرئيس التركي النظام الاقتصادي العالمي، مؤكدا وقوف أنقرة إلى جانب “الحرية والعدالة” في مختلف أرجاء العالم.

وأشار إلى أن جائحة كورونا أسفرت عن تفاقم الأزمات في العالم وعمّقت مشاكل عديدة في مقدمتها الفقر وعدم المساواة، وخفضت مستوى رفاهية الناس.

وأكد أردوغان أن بلاده لا تسعى فقط إلى ضمان أمن مواطنيها، بل وتدافع عن الاستقرار والسلام على المستوى الإقليمي على حد زعمه.