البنتاغون: وقف إطلاق النار بين الجيش وقوات الوفاق هش بسبب تدخل الدول الأجنبية

كشفت وزاة الدفاع الأميركية أن وقف إطلاق النار بين الجيش وقوات الوفاق  هش، مضيفة أن الصراع في ليبيا ازداد تعقيدا بسبب تدخلات الدول الأجنبية.

واستند التقرير إلى تقارير رسمية لفريق خبراء الأمم المتحدة المعني بليبيا تفيد بأن عددا من الدول نقلوا  أسلحة إلى ليبيا في انتهاك لحظر الأمم المتحدة، بينما أرسلت دول أخرى قوات خاصة لإجلاء مرتزقة.

ووصف التقرير ليبيا بأنها ساحة منافسة لقوى لعالمية، حيث أرسلت عسكريين ومقاتلين مرتزقة ودعمًا ماليًا ومعدات للمقاتلين هناك.

وأشار إلى أن الخارجية الأميركية انخرطت خلال الفترة من 1 يوليو إلى 30 سبتمبر «مع قادة على جانبي الصراع الأهلي ودعمت المفاوضات التي تقودها الأمم المتحدة للتوصل إلى حل سياسي في ليبيا، حيث أن حكومة الولايات المتحدة لا تزال تعارض جميع التدخلات العسكرية الأجنبية في ليبيا».