الفيتوري متسائلا: لماذا لم يظهر اسم المتهم الجديد في تفجير لوكربي حتى الآن

قال الكاتب الصحفي مصطفى الفيتوري، إنه منذ اتهام المدعي العام الأمريكي، في 21 ديسمبر 2020 للعضو السابق في الاستخبارات الليبية “أبو عجيلة محمد مسعود” بالمشاركة في تفجير لوكربي، وهو يتابع صفحة المطلوبين التي ينشرها مكتب التحقيقات الفيدرالي.

وأضاف الفيتوري، في منشور عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أنه بعد مرور 33 يوما على الاتهام لم يظهر على صفحة المطلوبين اسم المتهم الجديد!.

وأشار إلى أنه بالمقارنة فإن اسم المقرحي أُدرج في تلك القائمة منذ يوم 14 نوفمبر 1991 ومكث عليها الى يوم 5 أبريل 1999 تاريخ وصوله الى هولندا، متسائلا: ماذا يعني هذا؟ مجرد ملاحظة!

وكانت الولايات المتحدة قد وجهت في ديسمبر الماضي اتهامات لـ “أبو عجيلة محمد مسعود” بالمشاركة في تفجير طائرة لوكربي باسكتلندا، وذلك في الذكرى الثانية والثلاثين للحادث، في محاولة منها لابتزاز الشعب الليبي ورهن مقدراته لصالحها.