صافي: سرت ستحتضن السلطة التنفيذية وسيتم عقد جلسات النواب فيها

أكد مستشار رئيس مجلس النواب، عبد الحميد صافي، أن مدينة سرت “مؤمنة ومحط إجماع من مختلف الفرقاء الليبيين”، لافتا إلى أن رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، سيوجه دعوة للنواب لعقدة جلسة عامة خلال الأيام المقبلة هناك.
وشدد صافي، في تصريحات صحفية، على أنه إن كان النواب المنشقين في غرب البلاد يريدون صلاح ليبيا، ويضعون مصلحة الوطن قبل ذواتهم ومصالحهم الشخصية، فإن سرت هي مدينة ليبية، موضحا أن الجميع يستطيع الذهاب إليها، فهي مؤمنة بالكامل.
وأشار إلى أن سرت هي خيار تم الاتفاق عليه حتى دوليا، بأن تكون مدينة الانعقاد، حيث سيتم عقد جلسات مجلس النواب فيها، مضيفا أنها ستكون مدينة تحتضن السلطة التنفيذية للمجلس الرئاسي والحكومة الموقتة.
ودعا صافي، كل النواب أن يمدوا أيديهم للسلام، وأن يأتوا إلى سرت في قادم الأيام عندما يدعو صالح إلى الجلسة المقبلة في سرت، مجددا التأكيد على المعايير التي حددها صالح لعمل الحكومة الموقتة، وأن إجراء الانتخابات في موعدها هو “أحد أهم هذه الشروط”.