ريال مدريد.. انفاق ضخم لم يؤت ثماره

تعرض نادي ريال مدريد الإسباني لموجة انتقادات حادة من جماهيره وخبراء كرة القدم، بعد النتائج السيئة التي تلاحق الفريق رغم إنفاقه ببذخ على التعاقدات الجديدة.

وأنفق ريال مدريد أكثر من 300 مليون يورو على التعاقدات الجديدة، لكنه يدخل الموسم وسط كثير من الغموض والضغط على المدرب زين الدين زيدان.

وفي سبع مباريات ودية فاز الريال مرتين فقط واستقبل 18 هدفا وتعرض لثلاث هزائم منها بنتيجة مذلة 7-3 أمام جاره وغريمه أتليتيكو مدريد إضافة إلى التعثر أيضا أمام بايرن ميونيخ وتوتنهام هوتسبير.

ورغم التعاقد مع عدد كبير من اللاعبين، إلا أن الريال لم ينفذ ما خطط له في فترة الانتقالات، إذ أخفق حتى الآن في ضم بول بوجبا لاعب وسط مانشستر يونايتد الذي يعتقد كثيرون أنه الهدف الرئيس للمدرب زيدان، ولم ينجح ريال أيضا في حل مشكلة التعامل مع جاريث بيل صاحب أعلى راتب في النادي والذي سأم زيدان من وجوده وقال الشهر الماضي “أفضل شيء أن يرحل غدا”.

وبعدما رحل زيدان عن النادي في مايو أيار 2018 عقب حصد تسعة ألقاب على مدار موسمين ونصف الموسم ومن بينها التتويج بدوري الأبطال ثلاث مرات متتالية، تعرض ريال لمشكلة تلو الأخرى الموسم الماضي تحت قيادة يولن لوبتيجي ثم سانتياجو سولاري.

لكن الولاية الثانية لزيدان ليست جيدة حتى الآن إذ خسر أربع مرات في 11 مباراة وأنهى الدوري الإسباني في المركز الثالث بفارق 19 نقطة خلف برشلونة البطل.